إذا استفدت واعجبك الموقع لا تنسى سوى اعجبنى (Like) وارسل الصفحة لأصدقائك (Send)
القصص والروايات لوحة إبداعية من الفن القصصي والسرد الروائي

إضافة رد
قديم 2007-07-01, 02:36 PM   المشاركة رقم: 1
ملكة الرومنسية
عضو مرعب
 
الصورة الرمزية ملكة الرومنسية
 
تاريخ التسجيل: 2007-03-10
الدولة: القاهرة
المشاركات: 386
التقييم: 24

ملكة الرومنسية is on a distinguished road



Important بشروه انى ابرحل ...................قصة تستحق القراءة

انا دلوقتى جايبالكم قصة

(بشروه انى برحل)

وهى تحكى عن الظلم ومعاناة المظلوم وعقاب الظالم


وللمعلومية هى منقولة



بس متنسوش المناديل لحسن تبهدلوا الدنيا

وهى هتنزل على اجزاء

fav,i hkn hfvpg >>>>>>>>>>>>>>>>>>>rwm jsjpr hgrvhxm


توقيع ملكة الرومنسية







ملكة الرومنسية غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 2007-07-01, 02:42 PM   المشاركة رقم: 2
ملكة الرومنسية
عضو مرعب
 
الصورة الرمزية ملكة الرومنسية
 
تاريخ التسجيل: 2007-03-10
الدولة: القاهرة
المشاركات: 386
التقييم: 24

ملكة الرومنسية is on a distinguished road



Transfered المقدمة اولاااا

المقدمة:-
ضاحي ابو ناصر:- يالله يا عيال.. يالله نعتمر عمرة الوداع ورانا درب للكويت... وودي اواصل...
ام ناصر:- يالله يا مها قومي بسك نوم... قومي ساعديني على جمع الاغراض..
مها وهي على فراشها:- يمه مالي خلق ابي انام شوي.... تو الناس لاحقين...
ابو ناصر:- مها يا بوج متى بتخلين نوم الظهر هذا اللي يتعب الجسم؟.... قومي يالله عاوني امج..
وفي المغرب تجهزت العائلة الكويتية اللي كانت في زيارة للاراضي الطاهرة....وفي طريقها للكويت.... الطريق كان طويل.... وقطعوه بالسوالف والضحك....
مرت الساعات ثقال وحس ابو ناصر انه تعبان خصوصا انه ماعنده ولد كبير يسوق عنه..... لكنه ضغط على عشان عياله اللي اشتاقو لديرتهم واصدقائهم..
الساعه 1 في الليل.......
ام ناصر:- مها روحي ورى عند الاغراض وسوي صمون وجبن لاخوانج والله ما فيني حيل..
مها:- خليهم يولون توهم ماكلين شيبس وبيبسي..
ابو ناصر:- أي والله روحي سويلي انا بعد مشتهي صمونه وجبن من ايدج..
مها:- خلاص زين...بس عشانك
سوت مها لاخوانها وابوها الصمون ونامت ورى بالسوبربان
صارت الساعه 3 وابو ناصر ينعس بشده وما هو قادر يشوف الطريق والعيال كلهم نامو حس الدنيا ظلمة جدامه.. انحرف عن الطريق ومالت السيارة حاول انه يسيطر على الموقف وداس على البنزين بقوه وكان ها الشي مو من صالحه لانه فقد السيطرة وانقلبت السيارة عدة مرات.. وكان حادث مأساوي
مضت ثلاث ساعات وكان الشارع فاضي.....ابو ناصر وام ناصر والولد الصغير اللي كان بحضن امه على طول توفوا اما الاولاد الاثنين الباقيين حالتهم خطيرة... ومها كانت بغيبوبة والله العالم بحالتها..
مرت سيارة من مكان الحادث كان شاب وهو اللي بلغ عن الحادث وشاف مها على بعد خمس امتار من مكان الحادث وكانت جنطة الملابس الكبيرة على رجولها.... حاول هذا الشاب انه يساعدها ورفع الجنطة عنها... فيها نبض.. وصلت سيارة الاسعاف.... لكن ..... متأخرة

توقيع ملكة الرومنسية







ملكة الرومنسية غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 2007-07-01, 02:48 PM   المشاركة رقم: 3
ملكة الرومنسية
عضو مرعب
 
الصورة الرمزية ملكة الرومنسية
 
تاريخ التسجيل: 2007-03-10
الدولة: القاهرة
المشاركات: 386
التقييم: 24

ملكة الرومنسية is on a distinguished road



Thumbs up الجزء الاول

الجزء الاول:-
وعت مها بنفسها بعد الغيبوبة التى دامت اسبوعين لقت اجهزة التنفس حولها والشاش مغطي جسمها وهي في قلبها تقول:"يا ربي وش صار"؟.. كل عظمة بجسمي تعورني.... وين اهلي؟.. ولما التفتت يمين لقت حرمة بجنبها كانت مها ودها تكلم بس الكلام ما هو قادر يطلع منها...
سبقتها الحرمة وقالت:- الحمد لله على سلامتك يا بنتي انا فاطمة وبنتعرف على بعض اكثر لما تتطلعين بالسلامة ان شاء الله...
في هذه الاثناء دخلت الممرضة المصرية:- الحمد لله على السلامة يا مها ايه الجمال ده الله الله اليوم وشك منور..
تطالعها مها ونظراتها كلها تقول شالسالفه حاولت تنطق تكلمت بصعوبة:- سستر وين اهلي؟
الممرضة والحيرة بوجهها وعلامات الارتباك باينه عليها:- هم اهلك!!! حيكونو بخير طبعا؟؟ انت خايفة ليه؟؟
تكلمت الحرمة اللي كانت قاعدة :- يا بنتي يا مها انت عارفه انه الحادث اللي صار لكم مو سهل وهلك مثل حالتك..
مها:- يعني شو؟ اهلي فيهم شي شصار بالضبط وانا الحين وين؟"
كانت مها في قمة توترها..
فاطمة:- انتي الحين في الرياض..
مها:- وش جابني الرياض؟ اذكر انه الحادث صار في منظقة بعيدة عن الرياض!!!
زين وين اهلي وين امي وابوي واخواني..
فاطمة:- قلتلك اهلك مثل حالتك صدقيني وان شاء الله تشوفينهم بس مو الحين...
مها:- ومتى اقدر اشوفهم؟؟.
فاطمة:- لما تتحسن حالتك وتبقي اقوى من كذا...
مها:- زين منو انتي؟؟
فاطمة:- قلتلك انا اسمي فاطمة اخت فيصل الشاب اللي جابك لحد هنا واذا تبغين أي شي اطلبيه مني واعتبريني زي اختك..
مها:- انتي متأكده ان اهلي ما فيهم شي...
فاطمة:- مها انتي تعبانه الحين ارتاحي خصوصا انك طايحة بغيبوبة من اسبوعين ريحي نفسك ولا تفكري كثير..
سكتت مها وبداخلها خوف كبير بس الالام اللي بجسمها خلتها ما تفكر اكثر الا بنفسها.......
خوال مها كانو كلهم مسافرين لسوريا اصلا هم مجرد ولدين وبنت وعلاقتهم مقطوعه معاهم من زمان لخلافات كبيرة بينهم وكان ابوها وحيد امه وابوه اللي ماتو من زمان يعني ما سأل عنها احد ولا اهتم فيها أي مخلوق غير فيصل اللي نظر للموضوع نظرة تعاطف مع هالبنت كان فيصل على قد الحال نقدر نقول اقرب للغنى منه للفقر..
وهو اللي وداها مستشفى قريب بس المستشفى للاسف كانت امكاناته محدودة بلغ الجهات المختصة وفهمهم ان هو قادر يسفرها للرياض ويدخلها مستشفى خاص ونظرا لان حالتها خطرة وما تسمح الانتظار ما فكروا كثير ووافقوا بسرعه لان اذا طولوا ممكن تروح فيها البنت.. سفرها فيصل للرياض على حسابه الخاص ولما وصل الرياض اخذ سلفه ودخلها مستشفى دله الخاص ووقف معها الرجال وقفه ما يوقفها احد...
بعد اسبوع.... كان الحاح مها على الممرضة كبير.. ودايم تسأل عن اهلها..
مها:- انتي ليش ما تخليني اروح لاهلي واتطمن عليهم؟
الممرضة:- انتي لسه تعبانه.. تتحسن حالتك وان شاء الله وانا بنفسي حأوديكي ليهم...
مها:- سستر انا حاسة بشي مو زين قوليلي اهلي فيهم شي..
وفي هذه اللحظة يدخل الدكتور السعودي اللي متدين...
الدكتور:- الحمد لله على سلامتك يا اخت مها...ابشرك انك الحين تعديتي مرحلة الخطر وحالتك مستقرة..
مها:- دكتور ممكن شصار لامي وابوي واخواني..
الدكتور:- صح انتي لازم تعرفين عاجلا ام اجلا وان ما عرفتي مني بتعرفين مين غيري..
مها:-....................
الدكتور:- اول شي الله سبحانه وتعالى قال في كتابه الحكيم"كل نفس ذائقة الموت".. خلي ايمانك بالله قوي وهذا قضاء الله وقدره واللي كاتبه الله ليكي ولغيرك..
مها:- دكتور اش تقصد؟...اشوفك تطري الموت...
الدكتور وهو واقف:- الموت علينا حق وعظم الله اجرك بوالديك واخوانك..
مها مصدومة من اللي تسمعه:- يعني........اهلي ماتو........انت شقاعد تقول........اهلي لا ما ماتوا انت تجذب علي.....
الدكتور:-................
مها:- سستر قولي شي........انتي قلتي انك انتي بنفسك بتوديني لهم..
انهارت مها بالبكاء واغمى عليها.....عطاها الدكتور مهدئات......
" أي احد مكانها بيكون عارف بشنو هي تفكر وشنو مدى الجرح اللي هي تحسه والحزن اللي عايشه فيه"..
فاطمة:- البنت صح مسكينه وتكسر الخاطر بس انت ليه تسوي كل هذا؟
فيصل:- والله يا فاطمة ما عندي علم؟ بس البنت مسكينه ومالها احد بالمملكة وانا بغيت الاجر..
فاطمة:- يعني لو كانت مزيونه قلنا حبيتها بس البنت ملامحها مو باينه للحين كل وجهها كدمات وجروح؟؟..
فيصل:- ههههههههههههههه يا شطنك يا فاطمة وش تبين توصلينله معنى كلامك اني ساعدتها لغاية في نفسي؟؟..
فاطمة:- مدري يا فيصل احس ما فيه سبب تساعدها وانت ما تقدر بلغ السفاره الموجوده هنا وهم بيساعدوها اكيد..
فيصل:- فاطمة انا بديت بها الشي وانا اللي لازم انهيه... خلاص انا طالع بغيتي شي؟؟؟
فاطمة:- سلامتك يا خوي بس وين رايح؟؟
فيصل:- رايح المستشفى........... اش رايك تروحين معي؟؟؟
فاطمة:- قول كذا من الاول!!! اكيد اروح معك اجلها اخليك تروح لحالك لا يا حبيبي..... الا صح انا سمعت من الممرضة ان الدكتور خبرها عن اهلها السبت اللي طاف وانا لمن كنت عندها كانت طول الوقت نايمة وما تحس بأحد....
فيصل:- لا حول ولا قوة الا بالله.... الله يكون بعونها... حاولي انك تخففي عنها....
يطلع فيصل ويقول:- خمس دقايق اذا ما جيتي انا ماشي...
وتلبس فاطمة العباية وغطوتها وتلحق بأخوها ويطلعون للمستشفى...
وفي المستشفى يطق الباب على مها....
مها بصوت متحشرج ومبحوح:- منوووو؟؟؟
فاطمة وهي تدخل:- انا فاطمة ممكن ادخل...
مها:- هلا فاطمة...
فاطمة:- الحمد لله على سلامتك...
مها:-.......................
فاطمة:- انا عارفه انه اللي حصل لكي ما هو قليل بس الله موجود يا مها...
مها تبكي...
فاطمة:- بس يا مها خلاص اللي راح راح والحي ابقى من الميت....
مها:- اهلي يا فاطمة شلون ما ابجي عليهم وانا مالي غيرهم؟
فاطمة:- طيب امسحي دموعك لان في ضيف يبغى يشوفك...
مها باستغراب:- منو هالضيف؟
فاطمة وهي تقعد على السرير:- اخوي فيصل سبق وقلتلك عنه!!!هو اللي ساعدك.
مها:- ايه تذكرته حياه الله انا بعد حبيت اشكره..
فاطمة وهي طالعه تنادي اخوها من عند الدكتور اللي كان يسأل ويكمل باقي الاجراءات معه..
ومثل ما تعرفون في الكويت الغطوة شي مو اساسي عشان كده لبست مها شيلتها بس..
طق فيصل الباب ودخل سلم على مها وتحمد لها بالسلامة... ماقدر يرفع عينه ويناظرها كان مستحي ومو متعود يشوف وحده ما يعرفها..
مها بنبرة حزن:- انت اكيد فيصل اللي...اللي...وبكت بكى يطع القلب..
انتبه فيصل ورفع رأسه وليته ما رفع شاف قمر يبكي حاول انه يتكلم لكن انبهاره فيها كان اكبر من انه ينطق يقول بقلبه:- حشا ما هي انسانه الا ملاك لا اله الا الله..
واخيرا تداركت فاطمة الموقف:- اذكري الله يا مها لا تتركين الشيطان يضحك عليك لا تصيرين ضعيفه... قول شي يا فيصل؟؟؟؟
فيصل مثل المنبله:- هاه صح لا يا مها لا تصيرين ضعيفة هذا تصرف غلط اهلك ماتوا الله يرحمهم هذا المكتوب ادعيلهم بالرحمه...
مها وهي لا تستطيع ان توقف دموعها:- بس هذيل اهلي تعرفون شنو اهل يعني الدنيا كلها وين اروح عقبهم؟ منو يقبلني؟ خوالي احنا على خلاف معاهم وما اظن يقبلوني وابوي وحيد اهله اللي ماتوا من زمان ما تقولون لي وين اروح انا هني (هنا) مثل الغريبة مالي احد..
فيصل:- افا عليكي يا مها واحنا وين رحنا والله لا اصير لك اكثر من اخ وسند وعون ان شاء الله..
مها وهي تمسح دموعها:- اكثر من اخ؟؟؟؟ فيصل انا حبيت اشكرك من كل قلبي على انقاذك لي وهذا فعلا كان عمل انساني منك انا اشكرك لانك تستحق الشكر في نظر الناس لكن انا اعاتبك""تبكي"" ليش ما خليتني اموت معاهم؟؟؟؟؟؟
فاطمة وهي تقرب من مها وتضمها:- مها حبيبتي بسك عاد يمكن الله له حكمة في اللي صار وان شاء الله امورك تتحسن وما تدرين عن المكتوب؟
مها:- ونعم بالله!!!فيصل ما ابي اكون وقحه وجريئة معك بس ممكن طلب؟
فيصل:- افا واله يا مها انتي تأمري ما تطلبي...
مها:- تسلم.... بس انا ابي ارجع الكويت........
فيصل يرتبك ويحاول يخفي ارتباكه:- الله يهديكي بس الزم ما عليكي راحتك وانا اخوك وبعدين يحصل خير...
مها:- ما تقصر بس انا حاسه بتحسن شوي...اقول اخ فيصل...انا سمعتان هذا المستشفى خاص وتكلفته كبيرة وانا ماودي اثقل عليك...
فيصل وهو يقوم وما وده يقوم اصلا:- يا بنت الحلال انا اللي ادفع ولا انتي......اه يا البخيلة؟؟؟
مها:- بخيلة؟؟؟انا مو بخيلة من قال؟؟؟
فيصل:- ههههههههههه حطي نفسك مكاني وش بتسوين...
ما:- مدري!!!!!!!!!!
فاطمة:- مو كأنكم نسيتو وحده ضعف اعماركم وراها عيال وبيت ومجابلتكم؟؟؟؟؟
حس الاثنين ان فاطمة تجمعهم بالكلام وكأنهم يعرفون بعض من زمان بس كان شعور غريب...
فيصل:- ما عاش مين ينساكي يا فطووووم بس يالا عاد مشينا ثقلنا على البنت وهي تعبانه...

يطلعون من عندها وترجع مها للحزن والمرارة والكأبة والدموع اللي بعدها ما جفت وترجع فاطمة لبيتها وعيالها ويروح فيصل بأفكاره يفر شوارع الرياض ويدور براسه هالحوار:- والله انها قمر احلى بنت شفتها بحياتي... هو انا من كثر ما شفت بنات.... س عن جد حلوة رغم اثار الجروح بوجهها وانها مكسرة بس فيها براءة عجيبة يحليلها والله انه حبيب.....مسكينه هاالبنت..... عجبته مها ببياضها وعيونها الحلوة سود ووساع خشمها الدقيق متوسط الطول فمها مليان...ناعمة وحلوة....رغم انه ما شاف شعرها بس للعلم كان شعرها اسود طويل وناعم يغطي نصف ظهرها وجسمها قبل الحادث كان مليان شوي بدون ترهلات وغقب الحادث والمأساة اللي صارت فقدت الكثير من وزنها.... ما يحتاج اقولكم عمق المأساة اللي كانت فيها مها ودمى الالم اللي تعيشه والجرح اللي تشيله كان كفيل انه يعيشها الحزن مدى الحياة كانت تدعي على نفسها وتمنت انها ماتت معاهم بعدين ترجع وتتحسر....اكيد كان الشعور الطاغي..هو الغربة...
اما فيصل فهو شاب في مقتبل العمر 23 سنه اهله عايشين في منطقة تبعد عن الرياض 250كم وهو لظروف شغله كان ساكن عند اخته بالرياض اللي عايشة عند زوجها اللي هو ولد عمها وفيصل ساكن معاهم....قيصل شاب ما عليه كلام في الجمال وطبعا الرجال بشخصيته واعاله بس هو كان جميل..طويل ضعيف واسمر مو كثير... شعره اسود كثيف ناعم طويل لحد ما له شوارب ولحية خفيفه...
فاطمة هذي اخته وعمرها 35 سنه متزوجة ولد عمها نواف اللي كان يموووت فيها لانها وبجدارة جابتله 6 عيال الله يخليهم لها وبنت صغيرونه هي اللي مدلعه بالبيت كله اسمها اميرة وعمرها ثلاث سنوات....
فيصل وهو داخل بيت اخته:- السلام عليكم...
فاطمة اللي كانت ترقد بنتها بالصاله:- وعليكم السلام والرحمة هلا والله بروميو كيف الحال يا عنتر وهلا وغلا بقيس...
فيصل:- هههههههههههه قيس وعنتر و روميو من بقى من العشاق... يالله انا اخليك تعبان وبروح ارقد...
فاطمة:- ما الومك تعبان من التفكير بست الحس والجمال!!!!!!!!!
قيصل وهو يقعد على الكنبه اللي مقابلتها والظاهر انه الموضوع شده:- فطمطم شقصدك يا حلوة؟؟؟؟؟؟؟
فاطمة:- والله محد فاهمك كثري يا فيصل ما خبرتك تهتم بالبنات ولا انت راعي سوالف خرابيط... لا وصايرلي حاتم الطائي...
فيصل وهو يتنهد:- اكيد تقدين مها....
فاطمة:- شوف يا اخوي انا مو ضد فعل الخير والبنت انا معاك انها مسكينه بس انت سويت اللي عليك وكفاية عاد تحمل نفسك ديون انت منت قدها يا خوي ارحم بحالك الدين يكسر الظهر وانت منت بقده...
فيصل:- انا رجال ومتحمل اللي يصيرلي ليه شايلة همي؟؟؟؟
فاطمة:- انا اختك ومن حقي اشيل همك واشوف انه ها الشي يضرك اكثر من انه ينفعك...
فيصل يفكر:- طيب شتشورين علي يا وخيتي....
فاطمة:- البنت غريبة وصار لها اكثر من شهر ونص محد سأل عنها حرام تعيشها بعذاب انا اقول تبلغ السفاره وترد لديرتها تشوف اللي لها واللي عليها....
فيصل:- يا فاطمة انتي ما تفهمين!!!! اقولك البنت مالها لا عم ولا خال...
فاطمة:- وانت منت ولي امرها لا تحمل المسئولية منت باللي صدم اهلها ولا انت واحد من معارفهم ديرتها تكفل فيها...
فيصل بأسى:- اشوفك قاسية وهذا مو من طبعك؟؟؟؟
فاطمة:- الله يسامحك يا خوي لا تقول كذا انا قلبي معاها المسكينه بس انت وش تقدر عليه....
فيصل بتنهد:- يعني برايك اروح للسفاررة بكرة وانهي الموضوع...
فاطمة:- أي والله يا خوي هي بحاجة تروح وتغير جو وترد ديرتها يمكن تحسن حالتها...
اقتنع فيصل وقال بقلبه وهذا اللي بيحصل ان شاء الله ومن الصبح اسئذن من عمله وراح للسفارة وانهى الاجراءات معهم وسلمهم اوراق البنت اللي كانت بحوزته واللي من خلالها عرف كل شي عنها لا وصورهم الحبيب بعد.....
قاله موظف السفارة:- احنا لازم نتصل الاول على اقربائها هناك ومدام حالتها مثل ما تقول تحسنت تقدر تسافر من الحين بس لازم احد منا يروح لها ويشوف شنو تحتاج وش ناقصها عقب يصير خير.... طلع منهم فيصل وهو متضايق ماوده تروح لكن شيسوي هذا اللي لازم يصير مهما كان لازم ترجع لديرتها وناسها...
كان معزم يروح لها المستشفى واخذ معه كولا وشكولاته وشيبس ومن ها الشغلات الفنكية"اللي تفرفش" طق الباب وما سمع الاجابة
"انا فيصل ممكن ادخل" هم محد رد عليه استغرب...قرر يدخل ودخل... كانت نايمة...انصدم من ومان ما شافها كانت اخته هي اللي دايم تزورها...
عقله يقوله:- استح على وجهك واطلع مو عشان البنت ما وراها احد تسوي اللي تبيه خاف ربك اللي هو وليها....
وقلبه يقول:- اقعد بس ما عليك منه هو التعبان بالخير احد يشوف القمر ذا ويدور النجزم اقعد بس مهو كل يوم بيحصلك مزيونه مثلها..
وبينما القلب والعقل يتناجرون كانت العيون الشي الوحيد اللي استفاد تقلب نظرها بالملاك اللي نايم:- مسكينة شلون تستحمل كل ها الام ما تستاهل ...
وقال بنفسه:- اطلع اللحين احسن لي وبعد شوي اجيها حرام البنت نا يمة مو حلوة افزعها... وضع الاكياس على الطاولة ولما جا يطلع شد انتباهه صوت ارتطام قوي على الارض:- طراااااااااااااااااااااااااااااااااااخ............ ..... ؟؟؟؟!!!!!

توقيع ملكة الرومنسية







ملكة الرومنسية غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 2007-07-22, 05:56 PM   المشاركة رقم: 4
mohamed ali
هازم الفرنجه
 
الصورة الرمزية mohamed ali
 
تاريخ التسجيل: 2007-01-07
العمر: 33
المشاركات: 695
التقييم: 34

mohamed ali is on a distinguished road



افتراضي

اسجل اعجابي

ولي عوده

متااااااااااااااابع

توقيع mohamed ali

mohamed ali غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 2008-11-20, 10:39 PM   المشاركة رقم: 5
sweet_angl
عضو قدير
 
تاريخ التسجيل: 2008-11-20
العمر: 32
المشاركات: 1
التقييم: 10

sweet_angl is on a distinguished road



افتراضي

القصة حميلة
sweet_angl غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 2008-11-22, 01:14 AM   المشاركة رقم: 6
totaaaa
مشرف سابق
 
الصورة الرمزية totaaaa
 
تاريخ التسجيل: 2006-12-02
الدولة: مصر _القاهره
العمر: 30
المشاركات: 871
التقييم: 80

totaaaa will become famous soon enough



افتراضي

ملكه الرومانسيه القصه جميله قوووي تسلم ايدك
ومستنيه الباقي
متأخريش علينا بقي

توقيع totaaaa


أخي وأختي الفاضله دعوا أعمالكم لله وقلبكم لله وحبكم لله فلن يبقي لكم في النهايه الأ الله وأعمالكم الصالحه وصلوا قبل أن يصلي عليكم

*********

أختي الحبيبه أجعلي جمال وجهك يظهر بماء وضوائك وأجعلي طريقك ينور بصلاتك وأجعلي رائحه فمك تتعطر بأفضل رائحه وانت ترددي القرآن.



totaaaa غير متصل   رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
إنك تستحق zezo_love323 المنتدى العام 0 2010-04-17 10:24 PM
هذه القصة تستحق القراءة بنت الشام المنتدى الاسلامى 1 2010-02-28 12:56 AM
تستحق القراءة عن الرقم ( 7 ) .. sniper المنتدى العام 3 2009-12-07 07:42 PM
كتاب فقه السنة vip المنتدى الاسلامى 21 2009-11-17 11:49 PM
نحنا أمة أقرأ - قيمة القراءة بنت الشام المنتدى العام 1 2009-01-31 01:41 AM

Internal & External Links

الساعة الآن 11:08 AM..

آخر المواضيع

المواضيع الساخنة

أكثر المواضيع مشاهدة